اخبار عراقية

مجهول على دراجة نارية يقتل مشرف عام قناة فضائية ببغداد

سندباد/

بغداد/هادي جلو مرعي
أدان المرصد العراقي للحريات الصحفية في نقابة الصحفيين العراقية العمل الإرهابي الذي أدى الى مقتل المشرف على قناة الرشيد الفضائية الشهيد نزار ذنون صباح الثلاثاء، ويعبر المرصد عن يأسه الكامل من أي إجراء تقوم به السلطات الأمنية العراقية، وعجزها الفاضح عن ملاحقة قتلة الصحفيين.
علي بابان مدير عام قناة الرشيد الفضائية قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية: إن ذنون استشهد أمس الثلاثاء بعد خروجه من منزله مع سائقه عند السابعة والنصف صباحا، حيث جرت ملاحقتهما من قبل شخص يستقل دراجة نارية، وبعد خروجهما من محطة وقود (ملا حويش) في جانب الكرخ ترجل ذلك الشخص الذي كان مكشوف الوجه، وأطلق عدة رصاصات على الشهيد مباشرة دون أن يصيب السائق.
الجهات الأمنية وكعادتها في مثل هذه الحوادث فإنها تغض الطرف، ولايصدر منها أي توضيح، ولاتكشف للرأي العام عن إجراءاتها بهذا الشأن مايدل عن عجزها، وعدم قدرتها على القيام بواجباتها تجاه الصحفيين الذين قتل منهم المئات منذ عام 2003 وحتى اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: