تقارير و تحقيقات

اين العراق الان في وباء كورونا العالمي واين سيصبح

سندباد/

بقلم/د.حيدر سلمان

حول فايروس كورونا
الرسم البياني لمسيرة المرض يقسم الى ثلاثة مراحل:

🔸المرحلة الاولى
اعداد المصابين يكون بتزايد عددي وليس هندسي او مضاعفاته، وبالتالي الرسم البياني فيه يكون بشكل تصاعدي بطيء.
يلاحظ هنا ان اعداد الوفيات واعداد الشفاء تكون متناسبة مع المسجل من الحالات.

🔸المرحلة الثانية
يكون هناك طفرة سريعة بالأرقام ربما تصل للضعف بفترة زمنية قصيرة جدا.
هنا تكون نسب الوفيات والشفاء كسابقها في المرحلة الاولى مع زيادة كبيرة بارقام الاصابات الجديدة، ما يؤدي الى انحراف النسب المئوية للشفاء والوفيات لادناها مقارنة باعداد الاصابات الكلي.

🔸المرحلة الثالثة
هي الاخطر، وتكون هناك زيادة في اعداد الاصابات المسجلة بالمضاعفات ويكون حينها ثقلا كبيرا على المنظومة الصحية.
هنا يكون اعداد الوفيات عالي جدا مع انحراف في اعداد الشفاء لمستويات متدنية والسبب يعود الى كون الوفيات عالية تبعا للرقم العالي من اصابات المرحلة الثانية والثالثة فيما الشفاء يقل كثيرا لحاجة المصابين لفترة تتراوح بين اسبوعين الى خمسة اسابيع تبعا لشدة الحالة من اجل التعافي.

المرحلة الثالثة هي مرحلة تجربة المنظومة الصحية التي يجب ان تعد العدة للمراحل التالية باعداد الكوادر والاماكن واجهزة التنفس والادوية والخبرات والمختبرات وباقي ملحقات الطب.

ان كانت جودة المنضومة الصحية عالية ومتجهزة، ال peak او اعلى هرم الرسم البياني سيتناقص، وان كان بطيئا ثقيلا واستجابته منهارة بالتالي ستكول فترة ال peak طويلة، كما حدث من انهيار في المنظومة الصحية الايطالية.

اذا نجحت المنظومة الصحية فسينزل ال peak ويمر بمرحلة تسمى ال Resolution، وسيتناقص عن فترة التصاعد اعداد المصابين ويزداد اعداد الشفاء مع ثبات يليه تناقص بالوفيات.

تعليقا ً على ما ذكرته
🔸الواضح اننا نسير بهدوء ضمن المرحلة الاولى نتيجة حضر التجوال واجراءات العزل والحجر القسرية.
🔸من الضروري التجهز للمرحلة الثانية والثالثة بتجهيز المنضومة الصحية من كوادر واجهزة انعاش تنفس وابنية ومختبرات وادوية.
🔸كلما قصرت المرحلة الثالثة وبالذات ال peak كلما يعني ذلك نضج المنظومة وقدرتها لاحتواء الازمة وكلما طالت معناه عدم قدرتها على التعامل وانهيارها وايطاليا مثالاً.

د. حيدر سلمان
وراثة خلوية جزيئية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: