تقارير و تحقيقات

هل استطاع كورونا ان يحجر الناس في بيوتهم ..؟

سندباد/ خالد العامري
ربما لا نستطيع الاجابة على هذا السؤال بشكل دقيق إلا إذا أجرينا جولة استقصائية الكترونية في عدد من المناطق داخل المحافظة .
تطبيق حظر التجول اليوم مختلف بين منطقة واخرى ، فيكاد ان يكون تطبيقه ضئيلآ بين الأزقة والقرى والمناطق الشعبيةبالمقارنة مع مركز المدينة ، بسبب اختلاف درجة الوعي الجماهيري بين الناس ، وكذلك بسبب صلة القرابة داخل المنطقة الواحدة ما يدفعهم للاختلاط المباشر بشكل مستمر .
يقول التربوي حمود كاظم من قضاء شط العرب : بسبب عدم وجود نقطة أمنية داخل منطقتنا فإن الناس سابقآ يصرون على عدم تطبيق الحظر ، ولكن اليوم الأمر مختلف فإن تطبيق الحظر كان بنسبة ٧٠ %بسبب وجود النصائح المستمرة من قبل المؤسسات الحكومية والدينية بالإضافة إلى منصات التواصل الاجتماعي والتي تحث الناس على البقاء في منازلهم خوفا من
بطش الوباء بهم .
وعند انتقالنا إلى منطقة أخرى فنرى ان الامر مختلف تماما حيث يقول المواطن حسين علي من الكرمة : نحن نتخوف من عواقب ما يحدث فإن الناس غير مكترثين لهذا الوباء الذي انتشر بسرعة البرق في مختلف مناطق العالم ، ففي سوق الكَرمه هنالك ازدحام كبير خالٍ من تطبيق الإرشادات والضوابط الصحية ، وحاله كبقية الأسواق في المناطق الشعبية الأخرى .
اما عند انتقالنا إلى قضاء ابي الخصيب فإن الأمر لا يختلف عما رأيناه في منطقة الكرمة ، فنرى الناس قد تجمعوا هنا وهناك وان الشوارع مملوءة بالبشر والمركبات .
لذلك ينبغي علينا حجر أنفسنا داخل المنازل وان نستفيد من تجربة الصين الخاصة بتعامل الأفراد مع بعضهم كأنهم مصابين للحد من انتشار الوباء والسيطرة عليه .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: